اختناق اللغة في حادث تسرب للغاز

كيف أستبطئ كتابتي حين أفكر في الكتابة عنك ؟
أؤجل البوح والاستفسار والعتب خلف جملة واحدة ..اشتقت اليك
وبعدها بدقيقتي صمت ,,سأجهز الشاي
يحدث أن تختبئ امرأة خلف فنجان شاي وهي تحتسيه فتموت كل الاسئلة على الشفاه وتغوص الحيرة في الربع الاسفل من الروح مثل عائد
من صقيع الوحدة الى دفء الذكرى الاول

ذكرياتي معك مجمعة في شالي ,,او بالاحرى شالك الذي ورثته عنك, يحدث ان تجمع كل قصصنا في خرقة صغيرة,, فيها رائحتك ورائحتي مجتمعتين ,معتقتين بكل ما مر وما قيل عنك وعني وعن قصة جرمنا الاول ,,حبنا

جرم عظيم بحجم كل الحب والقفز على كل الحواجز التي تفرقنا ,,لا أمك لانت ولا أمي ,,كل الشدة كتبت علينا , فحكموا علينا وعلى ” حبنا ” على نون نحن أنت وانا
إليّ حملوا كل قصصك الماضية ,,روائح عشيقاتك ,,ملابسهن الداخلية التي تركن في سريرك ,,إليّ رموا كل النكت التي يرويها رفاقك عنك في الحانات وفي ملاعب الكرة في مقاهي الرصيف ,رجل مسافر بين النساء

كم صمدت ,,كم سكت ,,كم ركضت إلى قلبي واحتضنته ,,لأحميه مما يقال عنك
كنت أركض إليك بكعبي العالي حين أرك تأتي من بعيد, إليك أحمل حيرتي ودرس الغيرة الأول ,,وحين أدفن وجهي في صدرك تموت كل الاسئلة
تسألني باسما – هل أنت بخير
فأرفع رأسي وأنظر في عينيك ,,وأكذب كثيرا كثيرا عليك ,,وأجيب مختفية خلف تنهيدة تعرفها وتحفظها -أنا بخير
درس الغيرة الأول أصعب من كل رسائل الدكتوراه ,,لا فرضيات ولا مقولات ولا نصائح تنفع لاستيعاب درس الغيرة الأول
درس الغيرة الأول ,,عصي على الفهم ,,حتى في عقلي الذي قيل عنه إنه راجح كثيرا وفطن كثيرا ,,يصبح متبلدا كثيرا كثيرا ,,حين جربت أن أغار

قامات النساء الطويلات والشعر الأشقر والعيون الملونة ,,
وقامتي القصيرة مثل طفلة وشعري الاسود كثيرا وعيناي العسليتان ,,
ميزان الجمال ,,شرق وغرب
تفاصيل عشيقاتك السابقات ,,تأتي مع حكايا الرفاق ,,سنتيا وماريا وغابرييلا ,,وغيرهن كثيرات

حين أخفيت صليبك تحت قميصك في يوم موعدنا الأول ,,عرفت أن ” قصتنا ” لن تكون عابرة ولن تكون سهلة ولن ولن ولن
أخفيت صليبك ,,ولم تخف حبك ,,لكن كل الفروقات كانت تطل من عينيك وتطل من قلبي ,,
عاشقان بين هلال وصليب
بين محمد ويسوع
والرب واحد
وإله الحب واحد
بين يديك تتحول يداي الى نجمتين ,,فتسقط الصلبان وتسقط الهلالات ,,,وحده الله يرتفع عاليا عاليا ويباركنا
المآذن والكنائس ,,صارت رغما عنها تفاصيل مهمة في قصتنا ,,تروى رغما عنا ونحن في غياب ,,
هل تأخرت ؟ هل بدأت ؟ سألت قلبي لماذا يا قلبي تهوى الاختلاف ؟ لماذا تعشق مسيحيا؟ وأنت ,,ما دينك يا قلبي
,,قلبي الذي يدين بدين الحب أبى أن يجيب ,,أبى أن يكون خانعا مطيعا لاحكام العشيرة ,,لا أمك لانت ولا أمي ,,
وقفت في دوامة الاختلاف مرات ومرات ,,أبحث لك عن ألف عيب وعيب لأقنع قلبي بأن ” دين الحب لا ينفع مع قلب وثني ” مثل قلبك ,,لكن في كل وقوف ,,أرى في قلبك ” كل الايمان ” رغم مسيحيتك رغم اسلامي ,,
قلب وثني عشق آلاف النساء ,,لماذا يتوقف عندي ويعلن توبته ,,ويعلن أني أرقه الوحيد وأن نهايتة
ستكون على يدي ؟؟
أنظر الى صليبك المطل رغم أنفك من خلف قميصك المفتوح عن صدر متوسطي ,,ناطق بكل الرجولة ,,بكل الحضور الذي يربكني ويجعل معدتي تتلبك وقلبي يعتصر ,,وشعري يسافر وينام على صدرك
أنظر الى صليبك ,,وأمسح الله المحفور على خاتمي ,,
رباه أنت الواحد الأحد وحدنا في حبك وإحمي حبنا من الصليب ومن الهلال
من سيطرة أي فيهما على إله الحب الذي ينام عند قدمينا لحظة خطيئتنا ,,
خطيئتنا في أننا مع محمد ويسوع ,,نحب اله واحدا وندين بدين الحب

أعود الى درس الغيرة الأول ذلك الذي جعلني أكرهكك ثم أحبك أكثر
سخرت من ضربات المطارق فوق قلبي كانت تقنعني بأن أتركك وأرحل ,,بأنك زير نساء ,,لا دين لك غير سرير النساء ,حساب ذكرياتك كان مليئا طويلا غنيا ,,مثل جسر يمتد بين السماء والأرض ,,أنظر الى حبك لي وأحاول أن أرسم ماضيك ,,
لكن القلب عصي على تذكر ما لا يعرفه,,يمشي بكبرياء دوني إليك مغترا مزهوا واثقا منك ,,غير عابئ بحيرتي بخوفي ,,بجسر من البكاء يمتد بين الارض والسماء حين ,,حين أغار
إلي حملت توبتك الأولى ,,رأيت دمعك العصي ,,فبكيت أنا
بكيت عنك وعني ,,سلمت بأن قلبك كمنجتي أنا وبأن أوتارها لي ,,وبأن خصري خلق لتلتف عليه يداك كما تقول
أحقادي الصغيرة نامت ,,ولم تستفق ,,أحقاد على أسماء نساء يعترضن طريقي بالصدفة فنمارس معا ” نفاقا نسائيا ” بامتياز ,,نحتسي الشاي كأن شفاهنا لم تتذوق طعم شفتيك ,,نتسوق معا في تجربة فريدة ” على نخب التسامح والتحضر والذكاء النسائي ” ,,منافقات نتسوق ,,وننسى أن كل النهود مرت بين يديك,,
سلمن أمرهن لله ولليسوع ,,بأني حبيبتك الأخيرة ,,بأن محمد انتصر على يسوع وفاز بقلبك ,,النصراني الموحد في حبي ,,
نساؤك السابقات ,,وأنا ,,نضحك ” الحماقة الكبرى ” أننا نعشق رجلا يختلف عن كل الرجال ,,نساؤك يعطينني ” النصائح ” ,,لون جرابك المفضل ,,وشرابك بعد ليلة الحب الأولى المفضل ,,ولاعبك المفضل ,,
خلف الجرائد الكسلى بأخبار الوطن ,,وعلى طاولة زيت وزعتر ,,وابتساماتهن ,,تكدس الخواطر عني في عقولهن ,,يدعين أني صديقتهن وأدعي أني كذلك
توما سقط بالشك وبطرس سقط بالخوف ويوطاس سقط بالاغراء
تقولها سنتيا وهي ترتشف الشاي في زيت وزعتر ,,وتنظر إلي تقصدني
أجيبها وأنا أقصدها ,,من خان اليسوع في العشاء الأخير فقد خان الله
نعم يحدث أن أدافع عن اليسوع أكثر منك ,,كمن يدافع عن الله ,,كمن يدافع عن الحب
أحبك ,,
كيف أكتبها ,,وتختنق ,,
أكتمها ,,فتفضحني
تسرب خبر حبي لك في كل المدينة ,,يوم حادث تسرب الغاز في المدينة
كان يوما غائما بكل الحب ,,أرسلت لك يومها على هاتفك الجوال ,,فوكوشيما حبيبي في المدينة
فأرسلت الى كل عشيقاتك السابقات بأنك تبت وأنك إخترتني

للتاريخ,, أحبك ,,وسأظل وسيحفظ التاريخ أني فعلت يوم حادث تسرب الغاز

Advertisements
هذا المنشور نشر في الاشياء الصغيرة. حفظ الرابط الثابت.

7 Responses to اختناق اللغة في حادث تسرب للغاز

  1. shahafez كتب:

    كلماتك أرق من عنف هذه القصة,فما بال القلب كيف احتملها؟

  2. Firas Malohi كتب:

    من اروع القصص التي قرأتها حتى الان,, شكرا لك,,

  3. Essam Khalil كتب:

    رائعة – تحياتى

  4. درس الغيرة الأول ,,عصي على الفهم
    أخفيت صليبك ,,ولم تخف حبك
    وأنت ,,ما دينك يا قلبي
    قلب وثني عشق آلاف النساء ,,لماذا يتوقف عندي ويعلن توبته
    كيف أكتبها ,,وتختنق

    باختصار، أنت مجنونة ككل الشرقيات الحقيقيات.
    دمت بود

  5. Mohamad كتب:

    مرحبا
    قطعة فنية رائعة جعلتني أعيد قراءة كل ما كتبته من قبل فقط للتأكيد بأن هذه المرة كنت مختلفة لدرجة مذهلة يصعب تصديقها. نصك هذا يشبه المعمودية وكأنك تؤكدين فيه قدرتك الحقيقية على الإبداع.

  6. الحب لا دين له..الحب قطار يأخذنا في رحلة الحياة..والخوف أن يتركنا في آخر محطات العمران ولا يكون هناك قطارا آخر….كلماتك رشيقة مليئة بالعاطفة واللوع 🙂

  7. حسام كتب:

    على هامش الحب الصادق وروعة الكلمات , القلبية اسمحي لي أن أذكر لك شيء قرأته في صدق الحب ….

    محبوبي هندوسي وانا من دين محمد
    ولكني من أجل الحب …
    سأكنس درجات المعبد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s