الحب في زمن اللايك

طوبى لتلك الزهرات، نبتت على قميصك من آثار كحلي. طوبى لعتبة بيتك، حفظت عبراتنا عن ظهر قلب. طوبى لهذا الحب لم يحصد لايكات تليق به.

Advertisements
هذا المنشور نشر في اشياء عربية. حفظ الرابط الثابت.

رد واحد على الحب في زمن اللايك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s