فلسطين

نحن اللقطاء المنسيون المهزومون على بكرة أبينا، الشرفاء والوضيعون، الشريفات والمومسات، تجار الخبز والسلاح والمخدرات وبائعو الحلوى على قارعة الطريق، تجار السوق السوداء المنتعشة على الحدود في زمن الحروب، كتاب البلاطات الملكية والأميرية والقصور الجمهورية وكتاب المنافي والسجون، المرتزقة من كل شيء والمتسولون لكل شيئ، شعراء النصر والخسارة، شعراء اللذة والحب والوعود الكاذبة، محللو الخطط الدفاعية الاستراتيجية المرتزقة من حروب الخليج الأولى والثانية والثالثة والتي ستعقبها، ممثلو الدرجة الأولى والأخيرة وما بينهما، الثوار حقا والثوار بالصدفة وبالبترودولار، سجناء الحق العام والسجناء السياسيون ، المعذبون في الزنزانات والمعذبون خارجها، العاطلون عن العمل والعاطلون عن الأمل، المحبون للحياة والشاتمون لها، المحبون والكارهون لكل شيء
صحفيو القنوات العربية الثرية وصحفيو الصحف المفلسة المقفلة لأجل غير معلوم، المقامرون والقوادون، المترنحون حباً والمترنحون سكراً وانكساراً على قارعة الطريق، كفار ومؤمنون، نحن العرب المصنفون في آخر تصنيفات بلادنا “كفاراً ومؤمنين والبين بين” نعيش حالة اغتراب لا تنتهي في أوطاننا، آوينا منذ فطمونا إلى حضن الجدة الحنون “فلسطين” تلك التي لا تسألنا “ابن من أنت ”؟.

Advertisements
هذا المنشور نشر في اشياء عربية. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s